الاقتصاد الروسي : اقتصادنا على مسار أفضل ونشهد بوادر استقرار

45

الاقتصاد الروسي : اقتصادنا على مسار أفضل ونشهد بوادر استقرار حيث

أكد المشرف على السياسة النقدية بالبنك المركزي الروسي، كيريل تريماسوف،

أن الاقتصاد الروسي يظهر الآن علامات على الاستقرار بعد أن تلقى ضربة من العقوبات الغربية

التي لم يسبق لها مثيل والتي فُرضت بعد العمليات العسكرية في أوكرانيا.

ومن المتوقع أن ينكمش الاقتصاد بعد أن بدأت موسكو ما تسميه

“عملية عسكرية خاصة” في أوكرانيا في 24 فبراير والتي

أدت إلى عقوبات شاملة ضد روسيا منها تجميد جزئي لاحتياطياتها.

غير أن تريماسوف قال “من الواضح أننا نسير على مسار أفضل. نشهد بالفعل بوادر استقرار”.

جاء هذا التصريح قبل اجتماع لمجلس إدارة البنك المركزي في 22 يوليو

من المتوقع أن يُخفض البنك خلاله معدل الفائدة الرئيسي من 9.5 بالمئة لدعم الاقتصاد بإقراض أرخص.

 

وقال محللو بنك “روسبنك” إن من الممكن أن يتلقى الاقتصاد الروسي دعما من تخفيضات معدلات الفائدة وتبني سياسة للميزانية أكثر مرونة.

وعدَّل محللو البنك توقعاتهم لانكماش الناتج المحلي الإجمالي هذا العام إلى 5 بالمئة من 8 بالمئة.

وتوقع محللون استطلعت رويترز آراءهم في أواخر يونيو أن ينخفض الناتج المحلي الإجمالي في المتوسط 7.1 بالمئة هذا العام، مقارنة بتوقعات نمو بمعدل 2.5 بالمئة في استطلاع مماثل في يناير قبل أسابيع من بدء الصراع في أوكرانيا.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.